منتدى موقع بسمة امل للزواج

منتدى اجتماعى عائلى يشمل كل جوانب الحياة العامة والثقافية والاسلامية والمعرفية والتعارف
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

  التربية الإسلامية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admine



عدد المساهمات : 86
نقاط : 258
تاريخ التسجيل : 29/05/2017

مُساهمةموضوع: التربية الإسلامية   الخميس نوفمبر 09, 2017 2:11 pm

التربية الإسلامية
الحديث عن تربية الابناء فى الاسلام طويل وله خصوصية فى الشرع فتربية الابناء التربية الاسلامية الصحيحة لها مردودها الطيب على الانسان والمجتمع والاهمال فى تربية الابناء له عقاب عند الله ونتائجة سلبية على الفرد والمجتمع .

قال تعالى -: ﴿ الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِنْدَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلًا ﴾ الكهف 46



وسيدنا إبراهيم عليه السلام حين تضرع لله قالا :

﴿ رَبِّ هَبْ لِي مِنَ الصَّالِحِينَ * فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلَامٍ حَلِيمٍ ﴾ الصافات: 100، 101.



ونبي الله زكريا – عليه السلام – قال:

﴿ وَإِنِّي خِفْتُ الْمَوَالِيَ مِنْ وَرَائِي وَكَانَتِ امْرَأَتِي عَاقِرًا فَهَبْ لِي مِنْ لَدُنْكَ وَلِيًّا * يَرِثُنِي وَيَرِثُ مِنْ آلِ يَعْقُوبَ وَاجْعَلْهُ رَبِّ رَضِيًّا ﴾

مريم: 5، 6


وقال تعالى [الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا]

الكهف : 46.



فلقد اهتم الإسلام بجميعَ جوانب حياة الفرد؛ لينمو نموًّا متكاملاً، نموًّا يشمل:

جسمه وروحه، وخلقه وعقله، وبالمحافظة على هذا النمط العالي من التربية الراقية، يربَّى المواطن الصالح، الذي يعرف حقوقه وواجباته، ويبنى الفرد المسلم القوي، الذي يعيش بعقيدته الصحيحة، وعقله الواعي، وخلقه القوي.

ومن هنا نجد أن منهج الإسلام في إصلاح الصغار يعتمد على شيئين أساسيين:



التلقين وهو الجانب النظري.



التعويد وهو الجانب العملي في التربية.



فمن التلقين: أن الرسول الله صلى الله عليه وسلم أمر المربين أن يلقنوا أولادهم كلمة

لا إله إلا الله، ومن هنا سُن الآذان في أذن المولود.



ومن التعويد: قال صلى الله عليه وسلم:

[ مُروا أولادكم بالصلاة وهم أبناء سبع سنين واضربوهم عليها وهم أبناء عشر وفرّقوا بينهم في المضاجع ].

حسنه الألباني في صحيح سنن أبي داود.



حتى تصبح الصلاة عنده خلقاً وعادة وعندما يبلغ تصبح عبادة

ومن الوسائل التي تساعدنا على تربية الأبناء هي:



التربية بالعادة.

وهى من أهم مراحل التربية للأطفال منذ الصغر

ويأتي دور التعويد والتلقين والتأديب في نشأة

الأبناء، وتعويدهم على مكارم الأخلاق وآداب

الشرع الحنيف

http://basmetaml.com/?p=3582
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
التربية الإسلامية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى موقع بسمة امل للزواج :: الدخول لاقسام المنتدى :: المنتدى الاسلامى-
انتقل الى: